معلومات عن أذربيجان

الطقس في اذربيجان

اهم ما يبحث عنه الزائر لاذربيجان هو حالة الطقس في اذربيجان في الصيف؟!

متوسط درجة حرارة شهر أغسطس في الأراضي المنخفضة 26°م، و4°م في يناير يعني راقي جدا للسياحة و القيام بفعاليات نشطة و مريحة للافراد و العائلات.


قوبا الطقس


تتراوح معدلات التساقط السنوي للأمطار بين 13 إلى 38 سم، في معظم المناطق المنخفضة من القطر، وتتلقى المرتفعات والمناطق الجنوبية الشرقية من أذربيجان الواقعة على بحر قزوين أمطارًا تتراوح ما بين 100 و 140سم في المتوسط كل عام.

شبكة الانهار الكثيفة

في الجمهورية

كأنها شبكة عنكبوتية

زرقاء.

سحر الطبيعة وهدوئها المُريح هو هدف الباحث عن الاسترخاء والهروب من ضعوط الحياة اليومية بصخبها وضجيجها، كونها أفضل الوسائل التي أوجدها  الله تعالى للحصول على الراحة والاسترخاء الجسدي و النفسي، فإذا كنت تفكر في قضاء عُطلة سعيدة تجدد خلالها نشاطك وحيويتك و تعيد للعائلة حيوتهم و تكون لكم ذكريات جميلة و ممتعة ، فابتعد عن ضجيج المدن الواسعة وصخبها واستبدل كل ذلك بخرير الأنهار و زقزقة العصافير بين أحضان الطبيعة الجبلية الخلابة في أذربيجان، التنزه في طبيعة أذربيجان سيمنحك فرصة ذهبية التعرف على طبيعتها الجبلية الساحرة، مثلا محافظة قوبا يستقبلك  جبل جوديال، الواقع بالقرب من قرية قريز الجبلية، كما سيجذبك جبل شهداغ ويحالفك الحظ لرؤية هذه الأحصنة وهي تجري بحريةٍ أثناء انشغال الرعاة بأغنامهم.

إذا شعرت بالتعب وحاولت الاسترحاء قليلا يمكنك أن تستلقي على العشب النضر في أعالي القرية الجبلية، سولوت، التي تقع في مقاطعة إسماعيللي، أما إذا كنت من الراغبين في تعلم تاريخ أذربيجان فستجد نفسك أمام  قمة جبل بازاردوزي أعلى جبل في أذربيجان، لترى اللوحة التذكارية التي نُصبت للاحتفاء بـ أكيف رستاموف، أحد أبرز متسلقي الجبال الأذربيجانيين، الذي توفي في عام 2009. ونقشت على اللوحة عبارة: “تركت قلبي على هذه الجبال”

المناخ في أذربيجان بشكل عام

الطقس في أذربيجان متنوّع بتنوّع المناطق المناخيّة في أذربيجان بالإضافة إلى تنوّع الخصائص الجيولوجيّة، من مناخ جبال الألب، إلى المناخ شبه الاستوائيّ. تتأثّر المناطق السّاحليّة في أذربيجان بالتّبريد البطيء والاحتباس الحراريّ، بالإضافة إلى تدفّقات الهواء الجافِّ من آسيا الوسطى، اذربيجان تحصل على ساعات مشمسة طويلة، تصل إلى 2700 ساعة سنويًّا.

في أذربيجان المناخ قاريٌّ قليلًا، أي أنّ فصول الشّتاء باردة نسبيًّا والصّيف حارٌّ، كما أنّ معظم المناطق المنخفضة قاحلة، في حين أنّ المناطق الجبليّة أكثر برودة وأمطارًا عمومًا، وعادة ما تكون خضراء وملئية بالغابات والجداول.

مناطق ساحل بحر قزوين في الشّمال شبه قاحلة، أمّا مناطق وسط أذربيجان فهي قاحلة تمامًا، والأمطار في أغلبها تتساقط على المناطق الجنوبيّة، وهذا يعدُّ استثناءً للقاعدة القائلة بأنّ سهول أذربيجان قاحلة تمامًا.

الشّتاء في أذربيجان بارد ولكن لا يصل لمرحلة التّجمّد، على الأقلِّ في المناطق السّهليّة؛ لأنّ سلسلة جبال القوقاز تحمي المناطق الدّاخليّة من أذربيجان جزئيًّا من تفشّي الهواء البارد من روسيا، والرّياح الشّماليّة التي تنحدر منها دافئة وجافّة، على غرار رياح فون التي تهبُّ من قمم جبال الألب الألمانيّة، أو رياح شينوك التي تهبُّ من سفوح جبال روكي الأمريكيّة وهي رياح جافّة ودافئة.

بينما تهبُّ الرّياح الباردة على طول السّاحل بشكل مكثّف لكنّ حرارتها ترتفع بسبب هبوبها على بحر قزوين، ولكن قد تتساقط الثّلوج الخفيفة ويتشكّل الصّقيع على السّاحل خلال فصل الشّتاء، ولا سيما في المناطق الدّاخليّة؛ لأنّ ركود الهواء البارد أكثر هناك، والصّيف حارٌّ ومشمس، وقد تهبُّ بعض العواصف الرّعديّة بعد الظّهر في مناطق أذربيجان الدّاخلية.

لا يلاحظ المناخ الشبه الاستوائي الرطب إلا في جبال طاليش الجنوبية ، التي تتميز بها سفوح التلال وسهول لانكران.

يتميز المناخ المعتدل بجفاف حار معتدل وجاف وحار معتدل ورطب على البرودة في الغابات التي تغطيها القوقاز الكبرى و القوقاز الصغرى.

المناخ البارد في السلاسل الجبلية العالية ، على قمم القاعتين الأكبر والأقل القوقاز ، في مروج جبال الألب والسهول.

في شهر يوليو ، تكون درجات الحرارة من 25-27  و في المناطق الجبلية 5 درجات مئوية.

هطول الأمطار غير متكافئ في المنطقة.

أفضل الأوقات لزيارة باكو

مناخ العاصمة باكو مناخ شبه جاف مما يؤثر على الفصول حيث يكون فصل الصيف جافاً وحاراً بينما يكون فصل الشتاء بارداً، وبسبب موقعها الجغرافي على بحر قزوين تتعرض باكو لنوعين من الرياح:

الشمالية الباردة والجنوبية الدافئة.

ويبلغ متوسط الحرارة في المدينة خلال فصل الصيف 26 درجة مئوية

بينما يبلغ متوسط الحرارة في فصل الشتاء 4 درجات مئوية.

فصل الربيع (مارس – مايو)

 يكون الطقس رائعاً ومعتدلاً مما يجعله من بين أفضل المواسم لزيارة مدينة باكو، ويتزامن الربيع مع عيد رأس السنة الفارسية أو ما يسمى بعيد النوروز، ويحتفل سكان باكو بقدوم هذا الفصل بالخروج للحدائق والمنتزهات والاستمتاع بالطبيعة الخلابة. كما يمكن للسياح حضور فعاليات مهرجان باكو للمأكولات ويعقد في شهر مايو من كل سنة.

فصل الصيف (يونيو – أغسطس)

 ترتفع درجات الحرارة في باكو لذا الاجواء الراقية ستكون خارج المدن الكبيرة ليلجأ السكان والسياح إلى شواطئها الخلابة الواقعة على سواحل بحر قزوين فيما يختار البعض الآخر الجبال والتلال المحيطة بالمدينة للاحتماء من الحر واستكشاف طبيعة باكو الرائعة من خلال العديد من الأنشطة مثل المشي وركوب الخيل وتسلق الجبال.

فصل الخريف (سبتمبر – نوفمبر)

يعتبر هذا الفصل من بين أفضل الأوقات لزيارة باكو حيث تتميز هذه الأشهر بصفاء سماءها واعتدال جوها مما يمكن السياح من استكشاف المعالم السياحية للمدينة والاستمتاع بمناظرها الطبيعية الخلابة. وتقام في هذه الفترة العديد من الفعاليات كمهرجان باكو لموسيقى الجاز الذي يستضيف كبار الفنانين المحليين والعالميين والذي يقام في شهر أكتوبر من كل سنة.

فصل الشتاء (ديسمبر- فبراير)

تنخفض درجات الحرارة ليكسو الثلج معظم أرجاء العاصمة ويقصد السياح المنتجعات الشتوية القريبة من مدينة باكو مثل منتجع شاهداغ الشهير للتزلج ولممارسة مختلف الرياضات الشتوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *